منوعات

أول ما يجب على العباد،  هو 

أول ما يجب على العباد،  هو

إن المسؤولية الأساسية عن الخلق هي أول شيء مخلوق. وهذا هو الواجب الأول على العبد أن يشهد بالله تعالى كما يشهد رسوله صلى الله عليه وسلم. بوحده لله تعالى وشهادة الرسول صلى الله عليه وسلم ، وإخلاصا ومتابعة حيثُ ورد في القرآن:  ” وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ مِنْ رَسُولٍ إِلَّا نُوحِي إِلَيْهِ أَنَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنَا فَاعْبُدُونِ  ”

فهذا شرط لقبول كل عبادات. التوحيد لغة تجعل الشيء الواحد كيانًا واحدًا وليس تعددًا ، ويؤمن بالمسلمين أن الله واحد في جوهره وصفاته وأفعاله ، وهو في حكمه ، ولا شريك فيه ولا إدارة. وهو وحده مستحق العبادة فلا تستهدف غيره. بالنسبة للمسلمين ، يعتبر التوحيد محور الإيمان في الإسلام ، وليس محور الدين بأكمله ، ويشكل التوحيد نصف الشهادتين اللتين قالهما الراغبون في دخول الإسلام ، ويعتبر محور بقية الإسلام. . قاعدة الإيمان قائم وقد بينه النبي صلى الله عليه وسلم لمعاذ بن جبل رضي الله عنه حين بعثه لليمن فقال له : ( إنك تأتي قوماً أهل كتاب فليكن أول ما تدعوهم إليه شهادة أن لا إله إلا الله , وأن محمداً رسول الله )

يتضمن دين الإسلام التوحيد إنكار وجود أي إله آخر مع الله ، وإنكار التشابه بين الله وخلقه. على العكس فهو منفذ إرادته ولا يعارض أوامره ، وإرادته نعم ، وما لا يريده ليس كذلك. إنه ليس مثل الجسد ، ولا يشبهه شيئًا ، ولا أي شيء آخر ، ولا يقتصر على الزمان والمكان ، ولكن الزمان والمكان يأتيان من خلقه وإدارته. التوحيد هو الباب الذي يدخل الإنسان من خلاله إلى الإسلام ويترك طريق الكفر على باب بيته. وكلمة “لا إله إلا الله” نفسها فيها كفر بالطاغوت ، لأن كل من أتى بكلمة توحيد يعلن أيضًا أنه لا يؤمن بالطاغوت ، ولا يؤمن بالطاغوت إلا بالله تعالى. خارج بريء. ولفظة الشهادة: “لا إله إلا الله” هذه الكلمة تنكر الألوهية غير الله ، لأنها تعني: لا إله إلا الله.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: غير مسموح