تعليم

ما هي تقنيات الترجمة وأنواعها مع ذكر الأمثلة

ما هي تقنيات الترجمة وأنواعها مع ذكر الأمثلة
الترجمة لها أنواع وطرق وأساليب وتقنيات مختلفة، فالطرق والأساليب يتم تطبيقها على كامل النص ليتم ترجمته فيمنحه طابع خاص، أما التقنية تختلف في نفس النص وذلك اعتماداً على العناصر اللغوية المحددة المراد ترجمتها، وسنتكلم في هذا المقال عن ما هي أهم تقنيات الترجمة وأنواعها

الترجمة المنقولة أو الترجمة بالنقل

تعتمد هذه التقنية من الترجمة على استخدام نفس الكلمة الموجودة في النص الأصلي، ونقله كما هو إلى النص المترجم، ويتم كتابته في الغالب بخط مائل ، حتى يتم إعادة كتابة الكلمة كما هي،
مثال: Eskimos were excluded from the Native Americans
ويتم ترجمته : تم استبعاد اسكيموس من الهنود الحمر
اسكيموس : شخص تم استبعاده من قبائل الهنود الحمر، لأنه علاقته الوراثية والثقافية، لها صلة بشؤون القطب الشمالي أكثر منهم، فهو اسم شخص لا يمكن ترجمته أو وجود مقابل له في اللغة العربية فيتم كتابته كما هو.

الترجمة التحويلية

تعتبر الترجمة التحويلية من أفضل تقنيات الترجمة، وتعني أن تقوم أجزاء من الكلام بتغيير تسلسلها بعد الترجمة، ولا يستخدمها إلا المترجم المحترف، حيث يستخدم فيها المترجم أسلوبه الخاص، وتعتمد على المستوى النحوي أيضاً الذي يتطلب استبدال فئة من الكلمات بفئة أخرى، ويكون الهدف منها الحصول على نص منمق ورائع ومتقن، فهي تجعل النص يبدو أفضل في اللغة التي يتم الترجمة إليها دون أن يتغير المعنى، والتعبيرات المنقولة في الترجمة التحويلية تكون في العادة تعبيرات أدبية، ولكن التعبير المنقول ليس له نفس قيمة التعبير الأصلي، والترجمة التحويلية قد تكون إلزامية، أو حرة، الإلزامية : ضرورية للغاية في سياق معين من النص ، أما الحرة: فتكون عندما يكون التحويل معتمد على السياق.

الترجمة الافتراضية

ما يحدث في هذه التقنية هو أن المترجم يقوم بالاقتراض من لغة أخرى أثناء الترجمة أي استعارة كلمات أو عبارات، فهو ينشئ مصطلح جديد في اللغة التي يقوم بالترجمة إليها مع اعتماد وبقاء بنية اللغة المصدر، أي احترام بنية اللغة الأصل، وتعمل هذه الطريقة على ثراء اللغة التي يتم الترجمة إليها مع الابتعاد عن الاستخدام المباشر لكلمات اللغة الأصلية ، ومثال على ذلك :
مثلاً كلمة تليفون موجودة في اللغة العربية، ولكنها مقترضة من اللغة الفرنسية، من كلمة téléphoner .

والترجمة الاقتراضية لها أربع أنواع

الأول : الاقتراض الهيكلي أو النحوي ، الثاني: الاقتراض المطبعي، يتم فيه نقل مصطلحات مطبعية فقط، مثل نقل الأحرف الكبيرة من اللغة الإنجليزية للإسبانية، الثالث: الاقتراض الهجائي، يعتمد هذا النوع على الترجمة الصوتية للأسماء والبلدان وغيره ، أي نسخ وتهجئة الاسم فقط ، ومثال على ذلك ترجمة كلمة العراق إلى Iraq ، وسوريا Syria ويستثنى مصر Egypt .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: غير مسموح