منوعات

هل يسبب الجاثوم شلل النوم وكيفية تفاديه

هل يسبب الجاثوم شلل النوم وكيفية تفاديه الابتعاد عن الضغوط النفسية والعصبية واسباب الاجهاد المفرط. تأكد من ممارسة الرياضة قبل النوم. اذهب إلى الفراش واستيقظ في أوقات محددة وثابتة كل يوم للوقاية من العدوى. تجنب تناول المسكنات المنومات

ما هو الجاثوم ؟

هل يسبب الجاثوم شلل النوم وكيفية تفاديه الجثوم ، الجون ، شلل النوم ، يشير إلى فقدان الشخص القدرة على الكلام أو القيام بأي حركة فور الاستيقاظ من النوم ، رغم قدرته على سماع الأصوات المحيطة به والشبع. الوعي الذي يستمر عادة من بضع ثوانٍ إلى دقائق وقد يكون مصحوبًا بوخز أو ضغط في الحلق ، بينما يمكن أن يحدث شلل النوم عند بداية النوم عند الإنسان ، أي يحدث أثناء اليقظة والنوم وقت الفراق ، أثناء الحديث عن شلل النوم ، يجدر بنا أن نتذكر أنه في هذه الحالة يكون الشخص مشلولًا بشكل طبيعي خلال مراحل معينة من النوم ، لذلك لا يمكنه أن يفعل شيئًا سوى الحلم ، ولكن بسبب النوم ، لا يدركه الناس ، لكنهم يشعرون بالشلل و يستعيد وعيه بعد ثوانٍ أو دقائق من الاستيقاظ من النوم ؛ وهذا ما يسمى الجثوم ، على الرغم من الإصابة بالعدوى. صحة الإنسان ولا تستبعد أهمية التحقيق في السبب الكامن وراء المرض وعلاجه (إن أمكن) ؛ هذا يحسن الصحة العامة للمشاركين

معدل انتشار الجاثوم

في الواقع ، يصاب العديد من الأشخاص بشلل النوم مرة أو مرتين في حياتهم ، ولكن بشكل عام تقل فرصة الإصابة بشلل النوم أو شلل النوم مع تقدم العمر. إنه يحدث بالفعل ، لكن المريض يشعر به مرة أخرى بعد فترة. [4] بالنسبة لانتشار الجاثوم أو شلل النوم ، بسبب الاختلافات في العينة التي أجريت فيها الدراسة ، والطريقة التي حددتها بها الدراسة ، بلغ إجمالي عدد الأشخاص الذين تمت دراستهم 36،533 ، تم العثور على واحد من كل خمسة أن يكونوا في حياتهم يعانون من شلل نوم واحد على الأقل ، وبشكل أكثر تحديدًا ، تقدر نسبة الجاثومون بين عامة الناس بـ 7.6٪ ، بينما تبلغ بين الطلاب حوالي 28.3٪ ، وهي نسبة مرتفعة بين المصابين بشلل النوم. وقدرت الأمراض العقلية بنسبة 31.9٪ بنسبة 34.6٪ من المصابين بنوبات الهلع.

اعراض الجاثوم

هل يسبب الجاثوم شلل النوم وكيفية تفاديه كما أوضحنا سابقًا ، عادةً ما يحدث الجثوم عند الاستيقاظ وفي بعض الحالات قد يحدث أثناء النوم ، وأهم أعراض الجثوم هو عدم القدرة على الكلام أو الحركة لفترة قصيرة من الوقت ، حتى لو كان الضحية واعيًا ، ربما هذا هو سبب الخوف والذعر منه ، وغالبًا ما لا تتأثر عملية تنفس المصاب بالشلل ، ولكن في بعض الحالات قد يعاني المريض من صعوبات ، وقد يعاني البعض من الهلوسة أثناء النوبة ، وتكون الهلوسة تشير إلى السمع أو الرؤية أو الشعور بشيء غير موجود. في الواقع ، من الأمثلة على ذلك الشعور بوجود شخص في الغرفة ، رغم عدم وجوده ، وبعد حلقة الجثوم يستعيد المريض قدرته على الكلام والحركة ، لكنه يشعر ببعض القلق أو الانزعاج.من بين الأعراض والعلامات الأخرى التي قد تصاحب ، نذكر ما يلي:  1-الشعور بضغط في الصدر.2- الشعور باقتراب الاجل ،أو الناس يموتون. 3-الصداع وآلام العضلات. 4-التعرق ؛5- الشعور بالخوف من إصدار الأصوات والأحاسيس والمحفزات الأخرى – التي يتجاهلها الدماغ عادة – أمر مهم للغاية.

اسباب الجاثوم

1-النوم غير المنتظم واضطراب الساعة البيولوجية للدماغ.
2-وضعية نوم غير مريحة.
3-التعرض للاكتئاب والتوتر اليومي والقلق المستمر والتفكير السلبي.
4-يمكن أن يؤدي تناول الأدوية المهدئة والمنومات إلى الإصابة بشلل النوم.
5-إدمان المخدرات.

كيفية التخلص من الجاثوم

1-عند المعاناة من شلل النوم فإن أسرع وأسهل طريقة للتخلص منه هي محاولة تحريك عضلات اللسان ولو بطريقة وهمية وقراءة آيات قرآنية مثل “آية الكرسي” أو سورة القرآن القصيرة. .
2-جرب تحريك عضلات وجهك أو أطرافك.
3-يجب أن تنام لعدة ساعات.
4-الابتعاد عن الضغوط النفسية والعصبية واسباب الاجهاد المفرط.
5-تأكد من ممارسة الرياضة قبل النوم.
6-اخلد إلى الفراش واستيقظ في الوقت المحدد ، وأوقات محددة كل يوم.
7-حاول تجنب تناول الأدوية المهدئة والمنومة.
8-تأكد من النوم على الجانب الأيمن.
9-نم بشكل مريح في مكانك المعتاد.
10-عندما تتكرر العدوى ، يجب عليك مراجعة الطبيب الذي يمكنه وصف العلاج المناسب لك ، حيث قد يكون الاكتئاب هو السبب.
11-يحدث شلل النوم عادة في الثلث الأخير من النوم ، وهو ارتخاء عضلات الجسم ، لكن العضلات الوحيدة التي لا تسترخي هي العضلات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: غير مسموح