تعليم

تفسر ظاهرة الحيود أن مقدمة الموجة يعتبر كمصدر واحد للضوء

تفسر ظاهرة الحيود أن مقدمة الموجة يعتبر كمصدر واحد للضوء، هناك العديد من الظواهر و الخصائص التي يتميز بها الضوء  بشكل خاص ، و لهذا أصبح علم دراسة الضوء من العلوم المهمة و الواسعة التي يهتم الكثيرون بدراستها ، و ذلك لما لها من تطبيقات عديدة في حياتنا اليومية و في مستقبل الحياة البشرية على سطح الأرض ، سنتحدث اليوم عن ظاهرة الحيود .

ما هو الحيود

يعرف الحيود بأنه انحراف الموجات الضوئية أو الصوتية عند اصطدامها بعوائق ما ، حيث تنحرف الموجة حول العوائق الصغيرة لتخرج من فتحات أخرى بطول موجي مختلف ، من الأمثلة على حيود الضوء الوان قوس قزح الناتجة عن سقوط الضوء على القرص المدمج ، وكذلك الحلقات الضوئية التي يمكننا رؤيتها عند سطوع الشمس حيث تصطدم اشعة الضوء بذرات الهواء ليحدث انحراف يكون حلقة ضوئية .

تطبيقات عملية على الحيود

توجد العديد من التطبيقات العملية من حولنا و التي تستخدم خاصية حيود الضوء في ظروف معينة ومن هذه التطبيقات :

  • الاشعة السينية التي تستخدم لفحص الاجسام المختلفة .
  • الهولوجرام أو الصورة ثلاثية الأبعاد حيث تعتمد حيود أشعة الليزر في أخذ الصورة .
  • الهالة الضوئية للشمس و القمر الناتجة من اصطدام اشعة الضوء بالغبار و ذرات الهواء.
  • القرص المدمج حيث يتم تخزين المعلومات بأطوال موجية مختلفة بين حزازيات القرص .

تفسر ظاهرة الحيود أن مقدمة الموجة يعتبر كمصدر واحد للضوء

قام العلماء بالعديد من التجارب لدراسة ظاهرة الحيود و محاولة فهمها و استخدامها في تطبيقات مختلفة ، و من فهمنا لتجربة العالم هيجنز فإن السؤال المطروح تفسر ظاهرة الحيود أن مقدمة الموجة يعتبر كمصدر واحد للضوء تكون اجابته ان (العبارة خاطئة) لن مبدأ هيجنز ينص على أن نقطة مقدمة الموجة عبارة عن مصادر لموجات صغيرة جديدة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: غير مسموح