منوعات

الفرق بين الترجمة الفورية والتتبعية

أنواع الترجمة

الفرق بين الترجمة الفورية والتتبعية ، تعتبر الترجمة نوع من أنواع الفنون التي تحتاج إلى امتلاك الشخص لمهارة كبيرة فيها  تعد فن أدبي، وتحتاج إلى امتلاك الشخص لمهارة كبيرة وسرعة بديهة.

ما معنى الترجمة؟

الترجمة: نقل الكلمات والعبارات من لغة إلى لغة أخرى، وذلك من أجل نشر المعلومات والدراسات بين مختلف البلدان العالمية.

 لعبت الترجمة دورًا كبيرًا في تطور العلم؛ تم نقل التراث الحضاري إلى البشرية عن طريقها، كما ساهمت الترجمة في اطلاع الشعوب على الإنجازات التي أنجزتها الشعوب الأخرى.

مقالتنا توضح أنواع الترجمة و الفرق بين الترجمة الفورية والتتبعية .

أصل الترجمة

وتعود جذور الترجمة إلى العصور القديمة، حيث كانت الحضارات القديمة تترجم عن بعضها البعض، فمثلًا قام اليونانيين بالترجمة عن الحضارة الفرعونية، وترجم الرومان عن اليونان،  وقامت الحضارة العربية بترجمة عدد كبير من البحوث والدراسات عن اللغة العربية، خلال نهضة الحضارة الأوروبية استفادت من الدراسات والكتب التي قام العرب بإنجازها في فترة ازدهارهم الحضاري؛ ولقد كان لهذه الترجمة دورًا كبيرّا في مساعدة الغرب على القيام بنهضة أوربية حديثة.

أصبح الاعتماد على الترجمة بشكل أكبر علم في العصر الحديث؛ وذلك لقيام الترجمة بنقل أحدث العلوم بين اللغات المختلفة.

أنواع الترجمة

هناك أنواع عديدة للترجمة وتختلف هذه الأنواع باختلاف الهدف والغرض منها، ونظرًا لوجود عدة أنواع وهي:

الترجمة ضمن اللغة الواحدة: إعادة صياغة مفردات اللغة، وتكون رسالة ما أو كتاب ما ضمن إطار ذات اللغة، من خلال هذه الطريقة يتم ترجمة الإشارات اللفظية بواسطة إشارات أخرى في نفس اللغة، مما يؤدي إلى تفسير المعنى وشرحه بشكل كامل.

الترجمة من لغة أخرى: تعني الترجمة ترجمة الإشارات اللفظية للغة ما من خلال الإشارات اللفظية للغة أخرى،  يجب أن يكون المترجم ملمًا باللغتين التي يترجم بهما،  فيقرأ النص ويفهمه ويصيغه بأسلوبه، ومن ثم يقوم بترجمة النص بشكل احترافي، وللترجمة من لغة إلى أخرى أقسام عديدة وهي:

قد يهمك : فوائد الانتظام على تغيير زيت السيارات

الترجمة التحريرية:  من أهم أنواع الترجمة، السهلة والممتنعة، لا تحتاج لأن يتقيد الطالب في وقت معين، تكمن الصعوبة في وجوب التزام المترجم بالنص الأصلي الذي يقوم بالكتابة فيه، ليتجنب التعرض للانتقاد، ولكي يبتعد عن الأخطاء.

الترجمة الشفهية: تكمن صعوبة هذه الترجمة في أن المترجم عليه أن يترجم الرسالة التي تقال بشكل شفهي، فيجب أن يكون المترجم  سريع الترجمة وسريع البديهة، ولا يشترط في هذه الترجمة الدقة الكبيرة والالتزام بالكلام الذي يقوله الشخص، بل يجب على المترجم أن ينقل معنى الكلام بلغة يفهمها الناس، وللترجمة الشفهية ثلاثة أقسام وهي :

الترجمة المنظورة: يقوم من خلالها المترجم بترجمة النص من لغة المصدر إلى اللغة التي يريد الترجمة إليها، بمجرد النظر إلى النص، وتبدأ بترجمة النص بعقله بشكل سريع، ومن ثم يقوم بترجمة النص بشفتيه إلى المستمعين.

الترجمة من علامة إلى علامة أخرى: وهو نقل رسالة أحد أنواع النظم الرمزية إلى نوع آخر من هذه النظم، بدون مصاحبة الإشارات اللفظية لها، ويجب أن تكون مفهومة للجميع.

الفرق بين الترجمة الفورية والتتبعية

الترجمة التتبعية:  أهم أنواع الترجمة الشفهية، وتحدث بين مجموعتين تتحدث كل مجموعة منهما لغة تختلف عن اللغة التي تتحدث بها المجموعة الأخرى، وتكمن مهمة المترجم في نقل الكلام بين المجموعتين؛ لذلك يجب أن يكون المترجم مقتنًا للغة المحكية، ليقوم بالترجمة بشكل صحيح وسليم.

الترجمة الفورية: من أهم وأبرز أنواع الترجمة الشفهية، ويستخدم هذا النوع بكثرة في المؤتمرات الدولية، التي يلتقي فيها أناس محتلفين من لغات مختلفة، ينقل المترجم الكلام الذي يتحدث به مجموعة من المتحدثين إلى اللغة الرسمية للمؤتمر.

ويتطلب هذا النوع من الترجمة سرعة البديهة، وذلك لكي يقوم المترجم بالترجمة بشكل سريع ومنطقي.

هذه مقالتنا لأنواع الترجمة و الفرق بين الترجمة الفورية والتتبعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: غير مسموح