منوعات

كم الحد الأدنى للأجور في عمان

كم الحد الأدنى للأجور في عمان قبل أن نتطرق إلى الحد الأدنى للأجور سنذكر بعض المعلومات عن هذا البلد الجميل الذي لا يعرفها الكثير، دولة عمان او ما يعرف بسلطنة عمان من دول شبه الجزيرة العربية حيث تقع في الربع الجنوبي الشرقي منها، أما موقعها في قارة آسيا فهي تقع غربها، نظام حكمها ملكي، يحكمها حالياً السلطان هيثم بن طارق، وكان قبله السلطان قابوس بن سعيد، وتعتبر ثالث الدول مرتبةً من حيث المساحة، عاصمتها مسقط، ومساحتها ٣٠٩,٥٠٠ كم٢ ،عدد السكان ٤ مليون نسمة و٦٠٠ ألف، سميت بمجان وأيضاً سميت جبل النحاس حيث أطلق عليها السومريون هذا الاسم وذلك لكثرة الموارد الطبيعية فيها من النحاس والأحجار الكريمة، ولما لها من أهمية في جميع النواحي خاصة الاستراتيجية، أما حدودها فتحدها المملكة العربية السعودية من الجهة الغربية، والإمارات من الجهة الشمالية، وتحدها اليمن من الجهة الجنوبية الغربية، ومن الجهة الشمالية الشرقية بحر عمان، ومن الجهة الجنوبية الشرقية المحيط الهندي، تشتهر سلطنة عمان بتنوع تضاريسها من السهول والجبال، وصحراء الربع الخالي اتي تأخذ مساحة كبيرة جداً منها، أما الجبال فتبلغ نسبتها ١٥% من مساحتها الإجمالية، ومن أهم سهولها السهل الساحلي الذي يطل على خليج عمان وبحر العرب، سلطنة عمان تعتبر من الدول التي تتمتع بالاستقرار الأمني والاستقرار السياسي، حتى أنها من أقدم الدول استقلالاً في الوطن العربي، ويقال بأنها تحررت من آخر استعمار عام ١٦٥٠م وهو الاستعمار البرتغالي، وتعرف سلطنة عمان بأنها على علاقات قوية مع الولايات المتحدة الأمريكية وهذا الأمر ليس بجديد بل يفوق ال ١٥٠ عام، كما أنها دولة جذابة وجميلة تستحق الزيارة.

الحد الأدنى للأجور في عمان

يتنوع الاقتصاد الحكومي في سلطنة عمان و تتنوع القطاعات والأعمال التي تجبي الدخل والمردود المالي للسلطنة ، من إنتاج النفط إلى الزراعة والسياحة والشحن والصناعات المختلفة، وتختلف الأجور والرواتب كثيراً في سلطنة عمان، وذلك حسب طبيعة العمل أي الوظيفة، أو القطاع الذي يعمل فيه ، وحتى الذكور والإناث في هذا البلد هناك بعض الفروق في أجورهم، ومنذ أن تم اكتشاف النفط في عمان عام ١٩٦٤م، وبدء تصديره عام ١٩٦٧م، أصبح النفط يسيطر على ثلاثة أرباع دخل الحكومة في البلد، وهذا ما تشتهر به معظم دول الخليج الغنية بالنفط إضافة إلى سلطنة عمان،
الحد الادنى للأجور لمن يعمل بالساعات أي لمن يأخذ أجره على قدر ساعات العمل هو ١٠ ريال، أما الأجر الشهري فهو ٤٥٠ ريال أي ما يقارب ألف ومئة دولار أمريكي، لكن الحد الأعلى في هذا البلد يصل إلى ٧٩٠٠ أو ٨٠٠٠ ريال، أي ما يزيد على عشرين ألف دولار أمريكي، وهناك أيضاً متوسط للأجور تصل نسبة من يتقاضون هذا الأجر ٥٠% من العاملين، والذي يصل إلى ١٦٠٠ ريال عماني، كما أنه يختلف أجر العاملين في القطاع العام عن القطاع الخاص، فالعاملين في القطاع العام تزيد أجورهم عن الخاص وذلك بنسبة تصل إلى ٧ بالمئة، وكلما ازدادت سنوات الخبرة للعامل زادت نسبة الزيادة فقد تصل إلى خمس وثلاثين بالمئة، فيعتبر اقتصاد هذا البلد وأجور العاملين فيه رائعة جدا بالنسبة لكثير من الدول الأخرى، كما يوجد هناك وزارة عمل للعاملين تستقبل اقتراحاتهم و شكاويهم وخططهم سواء في القطاع العام أو الخاص، كما تهتم الوزارة بتنظيم وضبط ما تحتاجه القطاعات الخاصة من العمال الوافدين أي العمالة من الخارج وتضع لهم القوانين واللوائح التي يجب أن يلتزمو بها داخل السلطنة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: غير مسموح