منوعات

طرق الزراعة في البحرين قديمًا

طرق الزراعة في البحرين قديمًا. لو رجعنا إلى الوراء في الزمن سنجد أن دولة  ومملكة البحرين من دول الخليج التي اهتمت وساهمت بشكل كبير في مجال الزراعة رغم ما كان يواجه نجاح هذا المجال العديد من التحديات  والمصاعب والظروف السيئة والتي كان أبرزها و وأولها:

قلة هطول الأمطار على الأراضي  وضعف وفقر تربتها الزراعية، إلا أن سكان المملكة أصروا على مواصة هذه المهنة حتى أصبحت على مدى تاريخ دولة البحرين قطاعًا هامًا وأساسيًا لاقتصادها الزراعي. وهذا الأمر كله وبشكل بديهي يُفهم أنه كان قبل دخول المملكة الحقبة النفطية واهتمامها بآبار النفط.

كانت زراعة النخيل في الدولة هي الزراعة القائمة والمهيمنة من بين زراعات أخرى. وكانت أيضًا مشتهرة بإنتاج التمور وجعلها كافية جدًا للاستهلال المحلي ولفترة كانت أيضًا كافية للتصدير خارج المنطقة. كان متوسط وتقدير ما يزرع من التمور ما يزيد عن ثلاثة وعشرين نوعًا.

ويشار أن في فترة بداية فترة الخمسينات حتى بداية السبعينات  زادت الملوحة في المياه الجوفية. والتي كانت تعتبر مصدرًا أساسيًا من مصادر الري والزراعة. وهذا السبب أدى إلى انخفاض مستوى الزراعة في الدولة حتى تم بعد ذلك استبدال زراعة التمور إلى زراعة الزهور والحدائق الزراعية والاهتمام بإنتاج الدواجن ومزارع الألبان.

ما هي طرق الزراعة في البحرين قديمًا:

كانوا أهالي قرى شمال غرب مملكة البحرين  هم المشتهرون والعاملون بالزراعة حيث كانوا يعتمدون بشكل أساسي ورئيسي على مياه  الري العذبة. وبسبب ذلك رأت الدولة أنه من الهام أن يتم وضع قانون خاص يحد من ملكية الأراضي المزروعة والذي من شأنه أيضًا أن  ينظم ويعلم المواطنيين كيفية تنظيم الري. وكان هذا القانون الذي وضعته المملكة أو الدولة يسمى باسم قانون مياه النخيل. وتم وضعه من أجل الحد من النزاعات حول ملكية الأرض المزروعة وأيضًا لتنظيم طرق و أساليب الري المتبعة.

ويجب الإشارة مرة أخرى أن مملكة البحرين عرفت منذ القدم  بزراعة النخيل وقد ساعدها وفرة ووجود المياه الباطنية في مملكة البحرين وهي مياه الينابيع ومياه العيون والآبار. ولولا هذه القوة من وجود الينابيه لما نجحت الزراعة في مملكة البحرين لأنها تتمتع ذات مناخ صحراوي  شديد الحرارة في النهار وفي الليل يكون شديد البرودة.

ومن أبرز المياه الباطنية التي عرفت بها المملكة عين ملحم وموجود عندها نهر  يسمى ملحم. ومن أشجار النخيل المعروفة والتي اشتهرت بها المملكة نخلة تسمى  الباهين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: غير مسموح