المرأة والطفل

لماذا تهتز الأطراف عند الأطفال خلال النوم

لماذا تهتز الأطراف عند الأطفال خلال النوم :إن اهتزاز الأطراف من الأمور التي قد تلاحظها الأم على أطفالها خلال النوم و خاصة الاطفال حديثي الولادة، و هو يعد من الامور التي قد تقلق العديد من الأمهات و تجعلها تتسائل هل هذا الامر طبيعي أم أن طفلها وحده هو من يحدث له هذا، و هل هذا بسبب مرض خطير موجود عنده ، أو أنها مجرد رعشه عرضيه ليس لها معنى كبير ، و الكثير من التساؤلات التي سوف تدور في رأسها، و هنا سنجيب على جميع الأسئله التي تدور في بال كل الأمهات.

متى يشرب حديثي الولادة الماء

أسباب طبيعية لاهتزاز الأطراف:

يوجد تفسير طبيعي لإهتزاز الأقدام أو الأرجل أو الذقن، و هي تعود لسبب أن المولود الجديد لم يكتمل النمو عنده، حتى اذا كان مولود مبكرا او في ميعاده ، فإن المخ يبقى مفتوح و لا يكتمل نموه إلا بعد إتمام المولود الجديد لستة أشهر، و بالتالي فإنه أول سته أشهر تكون اعصاب الدماغ غير مكتمله.

و بالتالي تلاحظ الام بأن هذا الإهتزاز يكون كثيرا في أول شهرين ثم يقل بالتدريج حتى ينتهي تماما عند بلوغه لستة أشهر. هناك أسباب مرضيه لإهتزاز الأطراف أحيانا يمكن ان يكون إهتزاز القدم أو الرجل نتيجه لأسباب مرضية سنذكر منها:

اسباب مرضية لإهتزاز الأطراف عند الأطفال:

1-عيوب خلقيه لدى الطفل المولود و هي ما تسبب له هذا الإهتزاز لديه.
2-زيادة في وزن المولود و التي تؤدي الى نقص الأكسجين المتاح ليه و بالتالي قد يمر بولاده متعسره .
3-إلتفاف الحبل السري حول رقبه الجنين والذي من الممكن أن يؤدي إلى فصل أحد الأعصاب الدماغيه لدى الطفل و قد تؤثر سلبا على أعصابه و بالتالي سوف تهتز الأطراف لديه .

4-و يمكن ان يكون السبب وراثيا.
5-يمكن ان يكون المولود لديه نقص في نسبه السكر الموجود في الدم.
6-فإذا كان الطفل يعاني من نقص في معظم المعادن المهمه مثل (الكالسيوم و الحديد) و كان هذا الطفل يمتلك وزن خفيف نسبيا الى حد ما .
7-و أن يكون الطفل قد يعاني من قلة في وجود فيتامين B6 لديه و ايضا نقص في الصوديوم أو حتى الماغنسيوم.

8-عند تعرض الطفل لولاده متأخره عن معادها في الوقت الطبيعي.
9-اذا كان الطفل يعاني من مشاكل في التمثيل الغذائي الصحي لديه.
10-عندما يكون الطفل مريض مرض الصرع.
11-ايضا عند وجود أي خلل ما في الدماغ.
12-بان يصاب الطفل بشلل في دماغه.


أعراض مرضيه تستلزم إستشاره الطبيب:

 

فإذا لاحظت الأم اية أحد هذه الأعراض على طفلها مباشرة يجب عليها التوجه الى الطبيب فورا و بسرعة لتتأكد من سلامة طفلها و أحد هذه الأعراض هي:
1-عند ملاحظتها لوجود إهتزاز في قدم أو في يد المولود.
2-عند شعور الطفل بالتنفس بصعوبه بالغة في وقت حدوث هذا الإهتزاز أو ان يتوقف التنفس وقتيا.
4-وجود رعشة في الفم او في  الفكين.
5-عند التقيؤ دون توقف.
6-في حال وجود اسهال شديد و قوي لدى الطفل.
7-في حال حدوث أي تغير ملموس في إتجاه السواد الموجود في العين لديه.
8-عند إهتزاز أو رعشه في كامل جسمه.

كيف تعرف الأم هل إهتزاز الأطراف طبيعي أم بسبب مرض ؟

فهناك طريقة تجعلك تعرفين هل هذ الإهتزاز هو لأسباب طبيعيه و لا تسبب في قلق أم أنه  سبب عضوي و يمكن ان يؤثر على الطفل في المستقبل، و هذه الطريقة الصحيحة حتى تطمئني على رضيعك و لكن أولا و أخير يجب سؤال الطبيب المختص بذلك حتى تطمئني بشكل كامل و هذه الطريقه كالآتي:
1-عندما تكون الرعشة طبيعية فإذا شعرتي أنها ضعيفه و ليست مستمره، و أنه بمجرد ما أمسكتي بالطرف المهتز فإن الاهتزاز سيتوقف فورا، فكوني واثقة من أنه أمر طبيعي و سوف ينتهي بالتدريج و يتلاشى عند عمر ست أشهر.

2-اذا لاحظتي أن الرعشه قويه و لا تتوقف بتاتا عند مسكك للمكان المرتعش، فهذا الامر غالبا يعد عارض مرضي، و لابد من  إستشارة الطبيب المختص على الفور ليكتشف السبب و يقدم العلاج.

و هذه الملاحظةيمكن ان تكون مهمة من أجل تهدئه الأم حتى تستطيع الوصول للمختص، و في جميع الحالات لا بد من استشارة الطبيب.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: غير مسموح