الادب و الفنمنوعات

من هم المجوس

من هم المجوس
إن أصل كلمة المجوس تعود إلى بلاد فارس ويرى بعض العلماء أن لفظ هذه الكلمة ليس لفظاً عربيًّا، وعلى هذا الاتجاه فقد قام العديد من علماء اللغة بتعريف لفظة المجوس على أنّها من الكلمات التي تم تعريبها عن اللغة الفارسية القديمة، كما أنهم اختلفوا اختلفوا أيضاً حول أصلها معناها
حيث قال البعض أنّ أصل كلمة المجوس هو النجوس من النجاسة، وذلك دلالة على كثرة استخدام هذه الجماعات من الناس النجاسات في عبادتهم، لكنهم قاموا بحذف الميم واستبدالها بنون واستخدام هذه الكلمة لتدل عليهم ، كما كان العرب قديماً قد أطلقوا هذا الاسم على قرصان دول النورمان والإسكندانافيين حيث كانوا يريدون اقتحام سواحل العالم الإسلامي أو حدود الغرب الإسلامي وذلك في حقبة القرون الوسطى. كما  أشار بعض العلماء على أن كلمة المجوس تعود إلى أقوام كانوا يعبدون النار كما أنهم من الأقوام التي كانت تحلل زواج الأخوات وبنات الأخ وبنات الأخت حيث كانوا يبيحون كلّ محرمات الله تعالى كما كانوا يخالفون كلّ نواهيه ويتبعون أهواءهم وشهواتهم . شاهد أيضا: عبارات عن البحر جديدة 2021


معتقدات المجوس

يعتقدون أنّ للعالم الخارجي أصلين أحدهما نور والآخر ظلمة كما ويقصدون في ذلك أن هنالك إله للخير وإله للشر أيضاً كما وزعموا أنّ الشيطان هو من قام بخلق الشر فعبدوه .
أما بالنسبة إلى فكرة المجوس عن البعث والحساب فإنهم لا يؤمنون بالبعث ولا بيوم القيامة كما ويقول المجوس أن لكل حدث يحدث في الحياة موجد ، أي أن لكل حدث له خالقين خالق للخير وخالقًا للشر أما خالق الخير بنظرهم فهو الذي يقوم بكل فعل حسن واسمه النور، أما خالق الشر في معتقداتهم فهو الذي يكون سبب في المصائب والكره والمشاكل واسمه الظلمة.

ما هو وطن المجوس

انتشرت الديانة المجوسية كالكثير من الديانات في الكثير من الدول مثل مصر واليونان والعراق والصين والهند وغيرها من الدول إلّا أنّها كانت معروفة بوصفها ديانة لبلاد الفرس؛ لأن أكثر الذين اتبعوها في العصر الساساني كانوا من بلاد الفرس ، حيث قال ابن خلدون عن المجوس أنّهم أكثر الأقوام قدمًا، وأشدهم قوة وعمارة في الأرض كما قال عنهم ابن القيم أيضاً أنهم لا يقرون بنبوّة أي نبي إلّا زراداشت.
مر المجوس خلال فترة حياتهم خلال عدة مراحل بدأت منذ قيام دولتهم حتى زوال حكمهم وديانتهم وذلك بعد الفتح الإسلامي لبلاد الفرس ، أما المرحلة الأولى فكانت  منذ نشأة المجوسيّة حتى ظهور زرادشت ، أما المرحلة الثانية هي مرحلة المجوسية خلال حكم زرادشت، والمرحلة الثالثة للديانة المجوسية كانت بعد زرادشت حتى ظهور الإسلام، والمرحلة الأخيرة للديانة المجوسية كانت بعد ظهور الإسلام حتى سقطت على يد المسلمين في معركة القادسية سنة ١٣ للهجرة .

المجوس

أبرز شعائر المجوس

كان المجوس شعائر وطقوس خاصة في ديانتهم منها عبادة النار وتعظيم الملوك تعظيماً كبيراً يصل إلى حد رفعهم إلى درجة الألوهية حيث أن كل ملك يحكمهم يكون إله عليهم  كما كان ينتشر بينعم الفحش والبذاءة بصور كبيرة حيث كان ينتشر بينهم شرب الخمر والغناء والمعازف والطبول واستحلال المحارم كما كانوا ينقسمون فيما بينهم إلى ثلاث فرق هم الكيومرثية والزروانية والزرادشتية . شاهد أيضا : ما هو العرين

ماذا يعبدون
كيف تعامل الإسلام مع المجوس

ولأن ديانة المجوس كانت أقل شركًا من المشركين الوثنيين فإن الشريعة الإسلامية قامت بمعاملتهم معاملة أهل الكتاب حيث كان يتعين عليهم دفع الجزية حيث أن المسلمين أنزلوهم منزلة أهل الكتاب بخصوص تحصيل الجزية منهم، إلا أنّهم لا زالوا من نظر الإسلام مشركون، ولكن يعتبر هذا الشرك أخف من شرك الوثنيين الذين يعبدون الأصنام ويجعلون منها آلهة كما أن الجزية لا تؤخذ من النساء والصبيان وإنما تؤخذ فقط من الرجال الذين بلغوا الحلم .

من هو مصطلح المجوس الثلاثة

يتردد كثيرا مصطلح المجوس الثلاثة  فمن هم؟! إنّ المجوس الثلاثة هم عبارة مجموعة من الكنزة حيث تواجدوا في العهد الساساني كما كانوا منجمين وعلماء أيضا حيث ورد ذكرهم في إنجيل متّى  أنهم استعانوا بنجم في السماء ليرشدهم لمكان المسيح عليه السلام كما أنه في بعض الروايات تخبر أنّهم خرجوا من فلسطين شرقًا حتى وصلوا إلى بيت لحم حيث أرشدهم النجم إلى ذلك ، حيث تم هناك تقديم الهدايا الثلاثة للمسيح كما تم ذلك في موكب بديع مليء بالاحتفالات والزينة، وكما ذكروا في كتبهم أن المجوس الثلاثة هم رمز لأعداد هؤلاء الاشخاص والذين قاموا بتلك الرحلة كما أنهم من السلالة الملكية.

 المجوس

ماذا يعبد المجوس

يعتبر المجوسي من الفِرق الضالة حيث قال العلماء عنهم أنهم يعبدون الشمس والقمر والنّار أيضاً كما نصّ على ذلك أكثر من واحد من العلماء منهم البركتي في كتاب قواعد الفقه حيث قال فيه ” لقد زعم المجوس أن هنالك إله للشر وإله للخير، فإله الخير هو النور الذي يخلق أفعال الخير، وإله الشر هو الظلام الذي يخلق أفعال الشر ” كما أن لهم كتاب يقولون عنه أنه قد أُنزِلَ على زرادشت وهو نبيّهم المزعوم حيث وضع زرادشت تفسيرًا لكتابه أسمّاه زندا كما أنهم ليسوا جميعًا على قولٍ واحدٍ في الاعتقاد حيث أنهم عبارة عن عدّة فرق كما أن هذه الفرق تنقسم لعدّة فرق حيث أن كلّ منها تمتلك معتقداتها الخاصّة.
كما وقد ذهب البعض للرّبط بين جماعات المجوس والوثنيين حيث أن عقيدة المجوس في حقيقتها وثنية فهم بذلك وثنيّون على الحقيقة بسبب عبادتهم للنار والشمس والقمر .
ولكن فإن لهم أحكام خاصة تقوم بتمييزهم عن الوثنيّين عند المسلمين حيث ذكر بعض علماء المسلمين مثل الصحابي الجليل ابن عباس والإمام فخر الدين الرازي أن المجوس كانوا قد عبدوا الشياطين في واقعهم وذلك لأن عندهم أقوال خاصة بهم تجعل الشياطين شركاء لله تعالى في العبادة حيث أنهم يشتركون مع الوثنيّين في أنّهم يعبدون الأحجار التي قد أمرتهم الشياطين بعبادتها حيث أنهم بذلك يعبدون الشياطين على الحقيقة، وأمّا المجوس الوثنيين قاموا بعبادة الشياطين مباشرة.

هل يجوز الزواج من المجوس

ذهب أغلب الفقهاء إلى القول بأنّ الزواج من المجوسيّات لا يجوز عند المسلمين، وهذا هو القول الراجح كما قال ابن القيّم في كتابه أحكام أهل الذمّة رداً على من قال أنّهم من أهل الكتاب بالتالي فإنه يجوز نكاح نساؤهم حيث وزعم بعضهم أنّهم نقلوا هذا القول عن الشافعيّ ولكن تلاميذ الشافعي قاموا بالرد على هذا القول وأظهروا ضعفه، كما وردّ الإمام أحمد بن حنبل على من قال إنّهم يجب معاملتهم كمعاملة أهل الكتاب حيث أن بعض السلف قد تزوّجوا بمجوسيّة، حيث بين الإمام أحمد خطأ هذا الكلام حيث قال أنّ ذلك عبارة عن وهمٌ من النّاقل كما أنه يحرم على المسلم الزّواج بمجوسيّة ذلك لأنّ المجوس عبارة مُشركين . شاهد أيضا  : من هو زوج حليمة بولند

المجوس في القرآن الكريم

لقد ورد سؤال ذكرهم في القرآن الكريم فكم مرّة ذُكِروا المجوس فيه ؟
لم يرد ذكرهم في القرآن الكريم إلا في موضع واحد ألا وهو في سورة الحج حيث قال تعالى: ” إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَالَّذِينَ هَادُوا وَالصَّابِئِينَ وَالنَّصَارَىٰ وَالْمَجُوسَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُوا إِنَّ اللهَ يَفْصِلُ بَيْنَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ ۚ إِنَّ اللهَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ شَهِيد ”
حيث قال الإمام القرطبيّ خلال تفسيره لهذه الآية أنهم الذين قاموا بعبادة النار وأنهم هم من يقولون أنّ للعالم أصلين هم نور وظُلمة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: غير مسموح