منوعات

النحاوي وش يرجع

النحاوي وش يرجع هناك العديد من العائلات السعودية المتأصلة في المملكة العربية السعودية، لهذا يحاول بعض أفراد العائلات السعودية التعرف على القبيلة التي ينتمي إلها وهل هو متأصل في شبه الجزيرة العربية، على سبيل المثال عائلة النحاوي

أصل عائلة النحاوي

أصل عائلة النحاوي

 

وتعد المملكة العربية السعودية من أبرز الدول في العالم العربي التي قديمًا قامت على النظام القبلي، فقديمًا كانت شبه الجزيرة العربية تتكون من العديد من القبائل والتي تتفرع منها العديد من البطون، ولا تعد دولة المملكة الوحيدة في الخليج العربي التي قامت على نظام القبائل بل أيضًا العديد من الدول المجاورة لها أبرزها البحرين والكويت التي هاجر إليها الكثير من عائلات القبائل السعودية.

 

وتضم المملكة مجموعة من أشهر القبائل السعودية في التاريخ من بينها قبيلة زهران التي عاشت في العديد من مدن المملكة من بينها الباحة، إلى جانب قبيلة حرب التي عاشت في مكة المكرمة وجدة، فضلاً عن قبيلة عِنزة التي عاشت في نجد

 

عائلة النحاوي ترجع أصولها إلى بني رشيد التي يرجع أصلها لقبيلة بني عبس من عدنان، ويمتد نسبها لرشيد بن شرول من بني عبس بن بغيض بن ريث بن غطفان بن سعد بن قيس عيلان بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان، وتعتبر عائلة النحاوي من العائلات المتأصلة في شبه الجزيرة العربية ، وهي من العائلات السعودية التي تنتشر في الكثير من الدول العربية وفي أفريقيا.

شاهد الآن:عدد النساء بالعالم 2021

أصبحت من العائلات التي يتواجد أبنائها في العديد من المناصب الحكومية المميزة، حيث أن أبنائها من أصحاب المؤهلات العلمية الكبيرة وبتخصصات مميزة ورائعة، وقد برز منها الكثير من الشخصيات.

 

تنتمي عائلات النحاوي إلى قائمة أشهر العائلات في المملكة، وهي تنتمي إلى قبيلة بني رشيد والتي تعد من أشهر قبائل بني عبس.

وتضم عائلة النحاوي في أفرادها العديد من الشخصيات البارزة من أصحاب المناصب الرفيعة من القضاة والعلماء، ولا يقتصر انتشار عائلات النحاوي على العالم العربي فحسب بل ينتشر أفرادها أيضًا في دول أفريقيا.

وفي الأصل تعد قبيلة عبس قبيلة عدنانية ينحدر منها العديد من الملوك والصحابة، ومن أبرز المناطق التي عاشت فيها عائلاتها منطقة نجد،

ويعود نسب عائلة النحاوي إلى رشيد بن شرول من بني عبس بن بغيض بن ريث بن غطفان بن سعد بن قيس عيلان بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان.

 

النحاوي من العائلات المشهورة في المملكة منهم الشاعر سلطان النحوي وقضاة وفقهاء وعلماء وأفراد بمختلف المناصب في المملكة العربية السعودية.

أصل عائلة النحاوي في السعودية

أصل عائلة النحاوي في السعودية

 

عائلة وقبيلة النحاوي ترجع اصولها إلى بني رشيد التي بدورها يرجع اصلها الى قبيلة بني عبس من عدنان، ويمتد النسب الى  رشيد بن شرول من بني عبس بن بغيض بن ريث بن غطفان بن سعد بن قيس عيلان بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان.، حيث تحتضن الشاعر الكبير الشاعر سلطان النحاوي

 

الشاعر الكبير الشاعر سلطان النحاوي تحتضنه عائلة وقبيلة النحاوي والتي تعود بأصلها إلى بني رشيد التي تعود بالاصل الى  قبيلة بني عبس من عدنان.

سلطان النحاوي أحد الشعراء المعروفين المنتمين لقبيلة النحاوي والراجع أصلها لبني رشيد التابعة لقبيلة بني عبس من عدنان، ويعتبر سلطان النحاوي شاعر مميز ومعروف في المملكة العربية السعودية حيث كان سلطان النحاوي يقدم أشعار مميزة وجميلة حظيت بإعجاب الكثير من عشاق الشعر العربي الأصيل، فقد قدم العديد من الأبيات الشعرية الجميلة التي إحتوت على كلمات تحمل معاني مميزة ورائعة، وإنتشرت كلماته في الوطن العربي.

سلطان النحاوي هو أحد الشعراء المعروفين المنتمين لقبيلة النحاوي والراجع أصلها لبني رشيد التابعة لقبيلة بني عبس من عدنان، ويعتبر سلطان شاعر مميز ومعروف في المملكة العربية السعودية، ويتميز بشعر الجميل الرائع و العذب و هو كان المرافق الخاص و صديق العمر للشاعر الكبير بندر بن سرور رحمه الله.

وتعتبر عائلة النحاوي من العائلات المتأصلة في شبه الجزيرة العربية،

وهي من العائلات السعودية التي تنتشر في الكثير من الدول العربية وفي أفريقيا، كما وتعرف بالاصالة والعراقة العربية والنخوة والشهامة بين القبائل العربية في الممكلة والعالم، ولاسيما بانها من احدي كوادر المملكة التي تشغل العديد من المنصاب في الحكومة السعودية، وكما عرفت بأنها لديها العديد من الشعراء والادباء الذي يرجع أصلهم الي عائلة النحاوي مثل السلطان النحاوي، الذي يعود اصله الي عائلة النحاوي من اصل رشيد التابعة لقبيلة بني عبس من عدنان، ويعتبر سلطان النحاوي شاعر مميز ومعروف في المملكة العربية السعودية .

كما وتعرف هذه العائلة بأهل الكرم والشهامة، وهذه من صفات قبيلة بني عبس في المملكة العربية السعودية .

تواصل الآن مع أهل الخبرة

من هو سلطان النحاوى

اسمه الكامل هو أبو غانم سلطان بن مهنا النحاوي الرشيدى ، وهو شاعر كويتي الجنسية من مواليد عام 1335 للهجرة ، وهو شاعر وكاتب يعمل في الهيئة الملكية الكويتية في منطقة الجبيل الصناعية والتي هي مكان نشأته وإقامته حتى الآن .

يقيم حاليا في دولة الكويت في منطقة الجبيل وهو أحد أهم الشعراء المشهورين في قبيلة النحاوي التي هي من قبيلة بني عبس .

 

النحاوي من العائلات المشهورة في المملكة والتي منها القضاة والفقهاء والعلماء وذوو المناصب المختلفة في المملكة العربية السعودية، من المعروف أن العرب يهتمون بالانساب بشكل كبير، لهذا عندما يريد شخص النسب من عائلة اخرى يقوم بالبحث عن أصلها وفصلها، للتعرف على إسم الشاعر سلطان النحاوي،

إن الشاعر سلطان النحاوي من عائلة وقبيلة مميزة وهي عائلة النحاوي وهي من أحد العائلات العريقة والأصيلة في المملكة العربية السعودية

 

السيرة الذاتية سلطان النحاوي

يعرف الشاعر سلطان النحاوي بجمال شعره والقاءه للشعر ، وهو صديق للشاعر المرحوم بندر بن سرور ، وكان من أبرز أشعاره الاشعار التي تحدث فيها عن وقت سجنه في دولة اليمن ، بسبب تهمة تهريب هو ورفاقه في وقتها .

وسلطان النحاوي مشهور أيضا في المملكة العربية السعودية،

وشعره جميل جداً وعذب كما يقول متابعيه ، كان مرافقا خاصا للشاعر بندر بن سرور .

يمثل سلطان النحاوي الذاكرة الشعبية للمهربين البدو.

إذ يتنقل النحاوي اليوم من مكان إلى آخر، ومن فعالية قبلية إلى أخرى،

وهو يوثق مستعينًا بحافظته القوية وقصائده التي نسج أغلبها خلال مرافقته لبندر بن سرور قبل وفاته قصص التهريب والتي برع فيها طوال عقود قبل أن يستقر في الحياة الحضرية.

تحولت مرويات النحاوي الشفوية إلى المصدر المعتمد في حكايات التهريب داخل الجزيرة العربية وخارجها، في ظل موت الجيل الأول من المهربين، واندثار مروياتهم وسط عدم اهتمام رسمي أو ثقافي بها.

رغم أنها تمثل تراثًا مهمًا ساهم في تشكيل ذاكرة مجتمعات الخليج العربية والعراق.

إلا أن الاهتمام بهذه القصص في الدوائر الثقافية والفنية بات معدومًا. إذ لم تخلد أعمال المهربين المتهورة وقصائدهم المتأججة بنيران العواطف أو السخط أو الفرح إلى أعمال روائية أو قصصية أو سينمائية كما هو الحال مع الكثير من الظواهر الشعبية المحيطة بنا، كالفتوات في بلاد الشام، أو «الكاوبوي» في أميركا، أو فرسان العصور الوسطى في أوربا.

ولا زال هذا التراث الزاخر ينتظر من يخرجه إلى العالم الذي يتصور البدوي مجرد وحش ينهب ويسلب دون أن يفكر في الدوافع النفسية لعمليات الغزو والتهريب، ثم التمرد على الدولة الحديثة وأخيرًا الخضوع لها فيما بعد.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: غير مسموح